أشار رئيس أساقفة سبسطيا للروم الأرثوذكس في ​القدس​ ​المطران عطالله حنا​، الى أن “الاحتلال حول البلدة القديمة في القدس إلى ثكنة عسكرية”

وأضاف المطران، في حديثه لقناة “الميادين”، أن “قوات الاحتلال تتعدى بشكل صارخ على حرمة ​كنيسة القيامة​ في استهداف غير مسبوق للحضور المسيحي في المدينة”، مضيفاً أن “القوات تدخل بأسلحتها إلى داخل كنيسة القيامة في استفزاز للمسيحيين والمصلين”.

يذكر أن شرطة الإسرائيلية منعت الحجاج من الوصول بحرية إلى كنيسة القيامة، رغم قرار المحكمة العليا عدم وضع قيود على الوصول إلى الكنيسة.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.