أشار المتحدث باسم الخارجية ​الصين​ية، تشاو لي جيان، الى أن “موقف الصين من القضية الأوكرانية علني، وعادل، وموضوعي ولا يثير أي شكوك. وبخلاف ذلك، فإن ​الولايات المتحدة​ هي من تملك سجلا سيئا بشأن القضايا ذات الصلة”.

وأضاف تشاو “أننا ننصح الولايات المتحدة بأن تنظر في المرآة، وأن تدير شؤونها الخاصة بشكل صحيح قبل أن تشير بأصابع الاتهام واللوم على الآخرين”.

واعتبر تشاو، أن تصريحات نائبة وزير الخارجية الأمريكي، ​ويندي شيرمان​، “عبارة عن كليشيهات محضة”، ومجرد “خدعة قديمة لتشويه سمعة الصين والافتراء عليها”.

وأكد المتحدث أن “الوقائع أثبتت أن الصين هي دولة بانية للسلام العالمي، ومساهمة في التنمية العالمية، ومدافعة عن النظام الدولي”.

وفي وقتٍ سابق، أجرت شيرمان محادثات واسعة النطاق مع الأمين العام لجهاز العمل الخارجي في الاتحاد الأوروبي ستيفانو سانينو في بروكسل.

وجاء في بيان مشترك للجانبين أنهما “يواصلان حض الصين على عدم الالتفاف على العقوبات المفروضة على روسيا أو تقويضها، وعلى عدم تقديم دعم بأي شكل للعدوان الروسي على أوكرانيا، ويجددان التأكيد على أن أي دعم كهذا ستكون له تداعيات على علاقاتنا مع الصين”.

كذلك أعرب الجانبان عن “مخاوف بشأن التلاعب المتكرر للصين بالمعلومات، بما في ذلك تضخيم حملة التضليل الإعلامي الروسية المتعلقة بالغزو الروسي لأوكرانيا”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.