دانت رابطة علماء اليمن بأشدّ “العبارات تصعيد تحالف العدوان وجرائمه بحق أبناء الشعب اليمني والتي كان آخرها مجزرة السجن الاحتياطي في صعدة ومجزرة مبنى الاتصالات في الحديدة”.

كما استنكرت “صمت العالم إزاء المجازر التي ترتكبها دول العدوان وتأييده الظالمين وإدانة المظلوم”.

وقالت الرابطة في بيان “ندعو الشعب اليمني للتكاتف والتلاحم ورصّ الصفوف في مواجهة العدوان الظالم، وندعو لرفد الجبهات بالرجال والمال ودعم التصنيع الحربي والقوة الصاروخية والطيران المسير”.

وأكدت “حقّ الشعب اليمني المشروع في الدفاع عن نفسه بكل الوسائل المشروعة المتاحة”.

وأسفت أن “يقوم الأزهر بإدانة الشعب اليمني على ما قام به من حقّ الرد المشروع على الإمارات والسعودية دفاعًا عن نفسه”، وقالت “نعجب كيف وصل الحال بالأزهر لأن يصبح بوقًا من أبواق العدوان!”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.