أحيا الفلسطينيون الذكرى الثانية لاستشهاد الحاج قاسم سليماني من خلال رفع صوره في الساحات والميادين في قطاع غزة.

وقال عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الاسلامي، يوسف الحساينة، إن “رفع صور شهيد القدس الحاج قاسم سليماني في محاور رئيسية في غزة هي رسالة وفاء من المقاومة وشعبنا الفلسطيني لمن قدم روحه من أجل القدس وفلسطين”.

وأضاف الحساينة لموقع “العهد” الاخباري “لذلك نحن خير أوفياء لهذه الدماء الطاهرة التي سارت إلى طريق القدس ودعمت المقاومة”.

غزة تحيي الذكرى الثانية لاستشهاد الحاج قاسم سليماني

وأكد القيادي في حركة الجهاد في الذكرى الثانية لاستشهاد الحاج قاسم سليماني ورفيقه الحاج أبو مهدي المهندس، أن المقاومة في فلسطين والمنطقة تشهد تطورًا نوعيًا في مسار تراكم المقاومة.

وتابع “كل هذا بفضل الله ودعم وجهود شهيد القدس الحاج قاسم سليماني والجمهورية الاسلامية والابطال المجاهدين في سرايا القدس والقسام وباقي الاذرع العسكرية”.

وأوضح “أن قدر المنطقة أن تنتصر وهؤلاء الذين ارتكبوا جريمة الاغتيال سوف يخرجوا من المنطقة مهزومين ومدحورين”.

وأردف “لا شك أن بصمات الحاج سليماني موجودة في ظل تعافي المقاومة بعد سيف القدس واستعادة قدراتها وتعاظم امكانيتها واستعدادها لمواجهة جديدة مع العدو، كل ذلك بفضل الله أولا وبفضل الجهود الحثيثة التي بذلها قاسم سليماني وإخوانه في قيادة فيلق القدس وحزب الله والمقاومة الفلسطينية”.غزة- العهد الاخباري

وشدد أن المقاومة على أتم الاستعداد والجهوزية لمواجهة أي عدوان أو حماقة صهيونية جديدة.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *