في إطار زيارته للجمهورية الإسلامية في إيران، التقى الأمين العام لحركة التوحيد الإسلامي فضيلة الشيخ بلال سعيد شعبان والوفد العلمائي اللبناني، الأمين العام لمجمع التقريب بين المذاهب الإسلامية سماحة الشيخ الدكتور حميد شهرياري.
وكانت الجلسة مناسبة لشكر الدكتور شهرياري على هذا الجهد الكبير والعمل العظيم الذي تمَّ إنجازه، بإتمام مؤتمر الوحدة الإسلامية الـ35، ونجاحه تنظيماً وحضوراً، فكان نتاجه مثمراً ويحمل للأمة قيمة فكرية كبيرة،على الرغم مما يعيشه العالم أجمع، من أخطار صحية بفعل انتشار وباء كورونا، ليتم تنظيم هذه الفعالية السنوية التاريخية التي أعلنها الإمام الخميني رحمه الله، وفق أعلى المعايير الصحية والوقائية.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *