على مختلف مراكز الأيتام في طرابلس وعكار، جالت صهاريج كسر الحصار لتوزّع المازوت مجانًا، إذ أضيئت أجنحة وقاعات وغرف ميتم الشعراني في طرابلس مجددًا كهبة تمثل حاجة لاستكمال رعاية الأطفال ورعاية شؤونهم والهدف انساني بامتياز.

المشرفة على دور ميتم الشعراني ايمان سليمان أكدت أن الفرحة ارتسمت اليوم على وجوه الاطفال بعدما عاد التيار الكهربائي الى الغرف الخاصة التي كان يدخلها الايتام لمتابعة مشاهدة التلفاز، بعد انقطاع دام أشهرًا، معتبرة أن تهديد حياة اليتيم أصبح من الماضي وشكرت شركة الأمانة للمحروقات على مساعدتها.

حملة شركة الأمانة للمحروقات استهدفت أيضًا خزانات الوقود في عدة دور رعاية الأيتام في عكار، إضافة الى مباني ذوي الاحتياجات الخاصة ومنتدى المعوقين في ميناء طرابلس، ليكتمل بذلك عدد الفئات المستهدفة بالكميات المجانية.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *