أكد المؤتمر العام للأحزاب العربية على أن المقاومة هي الطريق الوحيد إلى النصر على العدو الصهيوني.

وفي بيانٍ له، أكد المؤتمر أن التمسّك بخيار المقاومة ودعم قواها الحية أبرز متطلبات مواجهة الاحتلال كونها كونها الوحيدة القادرة على هزيمة العدو ودفن الصفقات المشبوهة وعلى رأسها ما تسمى “صفقة القرن”.

وأشاد المؤتمر بعمليات المقاومة ضد الاحتلال الإسرائيلي في القدس المحتلة وجنين وباقي الأراضي الفلسطينية المحتلة مؤكدًا أن هذه العمليات جاءت في الوقت الذي ينعقد فيه ما يسمى “مؤتمر التطبيع في أربيل” متحديًا إرادة الشعب العراقي المؤمن بخيار المقاومة وبموقفه الصلب الرافض للاعتراف بهذا العدو.

ووجّه المؤتمر التحية لأبناء الشعب الفلسطيني في الداخل والخارج المؤمن والمتمسك بالمقاومة خيارًا استراتيجيًا داعيًا كل المقاومين للعمل الجاد لتوحيد البندقية.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *