أعرب رئيس وزراء الاحتلال نفتالي بينيت عن ثقته بالعلاقات مع الإمارات والبحرين، مشيرًا الى أنه يتطلّع إلى تعزيزها بقدر الإمكان، وقال إن اتفاقيات التطبيع مهمة جدا من وجهة نظر “إسرائيل”.

بينيت الذي يلقي عصر اليوم كلمة كيان العدو أمام الجمعية العمومية للأمم المتحدة في نيويورك، اجتمع الليلة الماضية بوزير خارجية البحرين عبد اللطيف بن راشد الزياني ووزير دولة الامارات خليفة شاهين المر.

بينيت التقى أيضًا ملك الأردن عبد الله الثاني والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وعن هذا الاجتماع صرّح “هما بالطبع مسروران بالعلاقات مع “اسرائيل” وأريد أن أضمن لكما الاستمرارية، نحن مستقرون ونؤمن بهذه العلاقة ونريد تمديدها قدر الإمكان”.

وكان مسؤول صهيوني كبير في وفد بينيت قد تحدّث عن أن النقاط المركزية التي من المتوقع أن يركز عليها خطاب نفتالي الأخير في الجمعية العامة للأمم المتحدة، هي الموضوع الايراني حيث سيخصص جزءًا كبيرًا له في كلمته.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *