استقبل مسؤول منطقة الجنوب الأولى في حزب الله الحاج عبد الله ناصر في مكتبه بمدينة صور وفدًا من فصائل العمل الفلسطيني في المنطقة، بحضور مسؤول العلاقات العامة والملف الفلسطيني في حزب الله في المنطقة الأولى خليل حسين.

بداية، أشاد الوفد بالموقف البطولي لقيادة حزب الله وللجمهورية الإسلامية في إيران في كسرهما الحصار الأميركي الجائر على لبنان وشعبه وإدخال مادة المازوت إليه، شاكرين سماحة الأمين العام لحزب الله الذي لم يميز بين مواطن ومقيم على الأراضي اللبنانية لا سيما وأن الشعب الفلسطيني هو جزء لا يتجزأ من النسيج اللبناني.

بدوره الحاج ناصر رحب بالوفد، وأكد أن المواجهة مع العدوان الأميركي الإسرائيلي تتنوع بين اعتداء عسكري وآخر اقتصادي، وحين تطلبت المواجهة أن نتصدى اقتصاديًا، تصدينا خدمة لأهلنا جميعًا ومقيمين من مختلف الجهات.

وبخصوص تسليم مادة المازوت، اتفق المجتمعون على آلية العمل لضمان وصولها إلى الجهات المستحقة وبالطريقة المناسبة.

وفي الختام، أدلى عبد كنعان باسم الوفد الفلسطيني الموحّد بتصريح قال فيه إننا جئنا إلى قيادة حزب الله لنشكرهم على المبادرة التي يقومون بها، والتي تكمُن في دعم صمود الشعب اللبناني والفلسطيني وكل المقيمين على الأراضي اللبنانية.

بدوره، قال المسؤول السياسي لحركة “حماس” في منطقة صور عبد المجيد العوض إننا باسم الشعب الفلسطيني في مخيمات الشتات في لبنان لا سيما في مخيمات منطقة صور نتوجه بالشكر للإخوة في حزب الله على هذه المبادرة الطيبة.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *