تقود وزارة الحرب الإسرائيلية في الأيام الأخيرة في واشنطن الاجتماع الأمني السنوي مع نظيرتها الأميركية

وقد استضاف هذا المنتدى نائب وزير الحرب الأميركي للسياسات كولين كاهل.

الوفد الإسرائيلي ترأسه مدير عام وزارة الحرب اللواء احتياط أمير إيشل، وضمّ رئيس الشعبة الأمنية السياسية زوهار فيلتي، ورئيس شعبة التخطيط اللواء تومر بار، وملحق الجيش الإسرائيلي في واشنطن اللواء هيدي زيلبرمان، ورئيس بعثة المشتريات في وزارة الامن في الولايات المتحدة ميشال بن باروخ وكبار المسؤولين الآخرين.

وعن الجانب الأمريكي، شارك مسؤولون كبار من كافة الأجهزة والقيادات.

منتدى DPAG ، الذي تأسّس عام 1999، هو أكبر اجتماع أمني مشترك بين الكيان الصهيوني والولايات المتحدة.

ويُركّز المنتدى على تعزيز التعاون الاستراتيجي بين وزارتي حرب الجانبيْن وتعزيز أمن “تل أبيب” في مجالات أمنية متنوعة.

وناقش الاجتماع التحديات الأمنية العالمية والإقليمية وركز على تقدم إيران في المشروع النووي.

كما ناقش المسؤولون الصهاينة والأميركيون أيضا بناء قوة جيش الاحتلال وخطة التزود المتعددة السنوات.

كذلك اتفق المشاركون في المنتدى على ضرورة تعزيز التعاون الأمني متعدد السنوات بين “إسرائيل” وحلفائها.

وقد تعهدت الولايات المتحدة و”إسرائيل” بتكثيف التعاون مع الأنظمة الجوية من دون طيار، والتعاون في “الدفاعي” الصاروخي بين الجيشين.

وخلال الاجتماع، أكد نائب وزير الحرب الأمريكي أن البنتاغون يدعم طلب وزارة الحرب الإسرائيلية بمليار دولار كمساعدة لمنظومة القبة الحديدية والمتطلبات الدفاعية الإضافية للوزارة، مشيرًا الى التزام الولايات المتحدة الراسخ بأمن “إسرائيل” والحفاظ على التفوق النوعي للجيش الصهيوني.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *