التقى رئيس حكومة العدو “الإسرائيلي”، نفتالي بينيت، بوزير المخابرات المصري عباس كامل لأول مرة في مكتبه بالقدس المحتلة، وتباحثا في موضوع الوساطة المصرية في الوضع الأمني مع قطاع غزة والجوانب السياسية والأمنية والاقتصادية للعلاقات “الإسرائيلية” – المصرية.

ووفقا لوسائل إعلام “إسرائيلية” فإنه نيابة عن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، دعا وزير المخابرات المصري بينيت للقيام بزيارة رسمية لمصر خلال الأسابيع المقبلة.

وقال معلق الشؤون العربية في القناة 13، حزي سمنتوف، “يبدو لي إن زيارة رئيس المخابرات المصرية عباس كامل هي زيارة حاسمة، ولذلك رأينا “إسرائيل” تستوعب ولم ترد على هذا الصاروخ كما كانت ترد بشدة حتى على البالونات الحارقة”.

واضاف “يبدو لي انه أي الساعات المقبلة، أو الايام المقبلة، سنعرف هل نحن ذاهبون إلى ترتيبات ولتهدئة مع غزة، أم مرة أخرى إلى تدهور ومواجهات”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *