نشرت قناة الميادين وثيقة سريّة صادرة عن شرطة دبي، بخصوص انفجار ميناء جبل علي، في 7 تموز/يوليو الماضي، مصنّفة بـ”الهامّة جدًا”.

وأشارت الوثيقة إلى “وجود فريق إسرائيلي مكوّن من 6 أفراد لحظة وقوع الإنفجار في الميناء”، والذي نجم عن “انفجار قنبلة في إحدى الشحنات المركونة في المرفأ”.

وأكّدت الوثيقة “مقتل 3 إسرائيليين وإصابة 2 بجروح بالغة” نتيجة الإنفجار، ليتمّ بعد ذلك “دفن بعض الجثث ونقل البعض الآخر بإشراف الشرطة بسبب حساسية الموقف”.

وذكرت الوثيقة أنّ السكان على بعد 50 كلم “شعروا بالإنفجار الذي أدّى إلى تدمير كامل الشّحنات القريبة منه”، فيما منعت وسائل الإعلام من “تغطية الأخبار أو تصوير مكان الحادث أو إرسال صور أو إعداد تقارير”.

وتحدّثت وكالات دولية عن سماع دوي انفجار في إمارة دبي نتيجة “أسباب غير معروفة”، الشهر الماضي، وأفاد سكان منطقة جبل علي بـ”اهتزاز منازلهم جراء قوة الإنفجار”.

وكان قد أعلن القائد العام لشرطة دبي الفريق عبد الله خليفة المري أنّ حريقًا اندلع بسفينة على الرصيف الرابع عشر بميناء جبل علي، كانت تحمل على متنها مواد قابلة للإشتعال، مؤكدًا أنّه لا توجد وفيّات أو إصابات.

ويبعد ميناء جبل علي 30 كلم عن وسط مدينة دبي باتّجاه الغرب نحو العاصمة أبو ظبي، ويعدّ الأبرز في الإمارات.

وتتّخذ 8 آلاف شركة من المنطقة الحرّة بجبل علي مقرًا لها، وقد ساهمت هذه المنطقة بنحو 23% من الناتج المحلي الإجمالي لدبي العام الماضي، وهي أكبر منطقة تجارية في الشّرق الأوسط.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *