يبدأ وزير الخارجية الإسرائيلية يائير لابيد زيارته إلى المغرب غدًا الأربعاء وتمتد إلى الخميس، ويرافقه وفد يضم مسؤولين في قطاعات متعددة، من بينها السياحة والشغل والصحة والأوبئة.

وبحسب قناة 24NEWS، من المقرر أن تُوقّع 3 اتفاقيات لتعميق التعاون وتعزيز العلاقات بين الجانبيْن.

وستكون هذه أول زيارة رسمية يقوم بها رئيس الدبلوماسية الإسرائيلية إلى الرباط، منذ استئناف العلاقات بين الطرفين.

ويُنتظر أن يلتقي مسؤولون إسرائيليون مع وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والنقل الجوي والاقتصاد الاجتماعي المغربية، نادية فتاح العلوي، ومسؤولين بوزارة الصحة المغربية، للتباحث بشأن مواجهة تداعيات وباء كورونا

وفي اليوم الثاني من الزيارة، سيفتتح لابيد مكتب الاتصال الإسرائيلي بالرباط.

كما يتضمن برنامج الزيارة أيضا، إقامة الصلاة يوم الخميس المقبل في أحد معابد مدينة الدار البيضاء، ثم يختتم الوفد الإسرائيلي زيارته بمؤتمر صحفي في أحد فنادق العاصمة الاقتصادية.

واتخذ المغرب وكيان العدو خطوة أخرى نحو تعزيز العلاقات الثنائية مع تدشين أول رحلة تجارية مباشرة في 25 يوليو/تموز المنصرم بين تل أبيب ومدينة مراكش، عبر خطوط الطيران الإسرائيلية.

وكانت آخر زيارة لوزير خارجية صهيوني إلى المملكة المغربية قبل 18 عامًا.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *