كشف موقع “كلكالست” الاقتصادي اليوم الخميس، أنّ أحد المتبرعين الخمسة الكبار في مشروع “إسرائيلي” ضخم، والذي انطلق منذ 18 عاماً، هو “رجل الأعمال الإماراتي محمد العبار”، رئيس مجلس إدارة أكبر شركة عقارات في الإمارات، “إعمار العقارية”، المالكة لبرج خليفة الشهير.

وقدّم الأشخاص الخمسة في السر “مساعدات إلى آلاف الأُسر “الإسرائيلية” التي تعاني الجوع والعوز، بقيمة 550 مليون شيكل”، وفق إعلام العدو.

وانضمّ العبار، وفق الإعلام “الإسرائيلي”، في عام 2018، إلى “المشروع الخيري” الضخم، والذي بدأ منذ 18 عاماً. وجاء انضمامه قبل اتفاقية التطبيع والأسرلة، التي وُقعت بين “إسرائيل” والإمارات في 15 أيلول/سبتمبر 2020 في واشنطن.

وذكر إعلام العدو أن “المشروع الخيري” قام بتأسيسه رجل الأعمال “الإسرائيلي” موطي بن موشيه عام 2003، و”بدأه مع 2500 عائلة، ونجح في تجنيد عدد من المتبرعين، بينهم رجل الأعمال الإماراتي”.

يُذكر أنّ رجل الأعمال الإماراتي العبار شارك في عام 2019 في “مؤتمر المنامة”، بحضور جاريد كوشنير، المستشار للرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب. وكانت الفعالية أشبه بالاجتماعات المالية للشركات أو المؤسّسات، بهدف الترويج للتطبيع مع الاحتلال “الإسرائيلي”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *