هاجم رئيس المعارضة الإسرائيلية ورئيس حزب الليكود بنيامين نتنياهو خلال كلمته أمام الكنيست إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن، واتّهمها بتسريب معلومات عن نشاطات “إسرائيل” ضدّ إيران لتخريبها”‎.

وقال إن “المعلومات التي ستُقدّم للولايات المتحدة ستُسرّب إلى وسائل الإعلام، وبهذه الطريقة سيتم إحباط عملياتنا لمكافحة الإرهاب”، حسب تعبيره، مضيفًا: “هذا هو السبب أنه على مدار السنوات العشرة الأخيرة رَفضتُ طلب الرؤساء الأمريكيين الالتزام دائمًا بتبيلغهم عن نشاطاتنا”.

نتنياهو هاجم أيضًا رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت: “هذه قضية وجودية بالنسبة لـ”إسرائيل”، والتي يمكن أن تحدث فيها مفاجآت.. لقد جعلتمونا “دولة” مرعية مع التزام بتقديم التقارير”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.