أكدت “فصائل المقاومة الفلسطينية” على تضامنها التام مع الفلسطينيين في القدس والضفة الغربية، وفي ظل تزايد اعتداءات الاحتلال وتغوّله بحق الأهالي في القدس وحي الشيخ جراح، طمأنت الفصائل بأن “المقاومة التي دافعت عنهم في معركة سيف القدس لن تخذلهم بإذن الله وستبقى على العهد”.

وقالت الفصائل في بيان صحفي صادر عنها:

“تتزايد اعتداءات الاحتلال وتغوّله بحق أهلنا في القدس وحي الشيخ جراح ويستمر العدوان على الأهالي المهددين بالتهجير، ولم تتوقف جرائمه التي ارتقى على إثرها أربعة من شهداء شعبنا الأبرار في الضفة المحتلة خلال الأيام الماضية.

وعليه فإننا في فصائل المقاومة الفلسطينية نؤكد على التالي:

  • نتوجه بتحية الإجلال والإكبار لجماهير شعبنا المنتفض في المدينة المقدسة وضفة العز والإباء التي سطر فيها أهلنا ملحمة بطولية عنوانها التحدي والصمود والتضحية والفداء.
  • نؤكد على تضامننا التام مع أهلنا في القدس والضفة، ونطمئنهم بأن المقاومة التي دافعت عنهم في معركة سيف القدس لن تخذلهم بإذن الله وستبقى على العهد.
  • ندعو جماهير شعبنا في الضفة والقدس لاستمرار إيقاد جذوة المقاومة على كافة نقاط التماس مع المحتل الصهيوني، وإشعال الأرض المحتلة تحت أقدام المغتصبين الصهاينة.
  • نؤكد أن الإعلان عن معاداة المقاومة في المنطقة والارتهان لقوى الظلم والاستكبار والمراهنة على تغير الحكومات في استرداد حقوقنا وأرضنا هو ضرب من السراب، فعلى مر الزمان كانت أمريكا وما زالت هي خط الدفاع الأول عن الكيان، وعنوان الانحياز التام له.

والله غالب على أمره”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *