استشهد مواطن فلسطيني، الليلة الماضية برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي في بلدة بيتا جنوب نابلس في الضفة الغربية التي تشهد منذ أسابيع مواجهات بين متظاهرين فلسطينيين وقوات الاحتلال.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية عن استشهاد شادي عمر لطفي سليم، البالغ من العمر 41 عامًا، بعد أن أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي الرصاص باتجاهه أثناء وجوده قرب مفرق بلدته “بيتا”، الواقعة جنوب مدينة نابلس في شمال الضفة الغربية المحتلة.

رام الله – العهدالاخباري

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.