حركة التوحيد الاسلامي

حركة اسلامية هويتها الاعتدال

القوات الأمريكية تغادر العراق نهاية العام وتبقي بعضها للتدريب!

Jul 27, 2021

بحجة مكافحة الإرهاب والتدريب، أعلن الرئيس الأميركي جو بايدن بعد جولة حوار مع رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي في البيت الأبيض بقاء قواته في العراق، على الرغم من أنه قال في الوقت نفسه إنه لن يبقى دور قتالي لها هناك مع حلول نهاية العام.

وبحسب بيان صادر عن المجتمعين، أكدت الحكومة العراقية التزامها بحماية أفراد التحالف الدولي، وأنهم موجودون في العراق بناءً على دعوتها.

وأضاف البيان أنه لن تكون هناك قوات أميركية ذات دور قتالي في العراق بنهاية العام، وأن الولايات المتحدة تعتزم مواصلة دعمها للقوات الأمنية العراقية من أجل بناء قدراتها على التعامل مع التهديدات.

وخلال اللقاء، قال بايدن إن إدارته ملتزمة بتعزيز الشراكة مع العراق، موضحًا أن الدور الأميركي سيكون مرتبطًا بالاستشارات، وتوفير المساعدة في مجال التدريب والتصدي لتنظيم “داعش”.

وكان الكاظمي قد قال في تصريحات إعلامية الأحد إن بلاده لم تعد بحاجة إلى قوات قتالية أجنبية على الأراضي العراقية من أجل محاربة “داعش”، مضيفًا إن الأمن والجيش “قادران على الدفاع عن البلاد من دون قوات التحالف التي تقودها الولايات المتحدة”.

وشهد اللقاء وفق بيان رئاسة الوزراء العراقية “التأكيد المتبادل على انتقال العلاقة الأمنية بين الطرفين إلى مهام الاستشارة والتدريب ودعم بناء القدرات العسكرية العراقية، وتقديم الدعم الفني للقوات المسلحة العراقية، وعدم وجود القوات القتالية بحلول يوم 31 من كانون الأول للعام الجاري/2021”.

ويتمركز في العراق نحو 2500 جندي أميركي تحت ذريعة التصدي لتنظيم “داعش”.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *