تعرضت مدينة تشنغتشو وسط الصين لفيضانات قياسية، ما تسبب في وقوع خسائر فادحة في الأرواح والممتلكات حيث لقي 12 شخصاً مصرعهم حتى الآن.

ودفعت الأمطار القياسية مركز السيطرة على الفيضانات والإغاثة من الجفاف في تشنغتشو، إلى رفع الاستجابة الطارئة للفيضانات إلى أعلى مستوياتها الثلاثاء.

وذكرت الصين أن متوسط هطول الأمطار على تشنغتشو وصل إلى 457.5 ملم في غضون 24 ساعة، وهو أعلى معدل هطول يومي للأمطار منذ بدء سجلات المناخ.

وبحسب وكالة شينخوا الصينية، سجلت المدينة أيضا معدلاً قياسياً لهطول الأمطار في الساعة بمقدار 201.9 ملم، أدى تشبع التربة الشديد بالمياه إلى شلل فعلي في حركة المرور على طرق المدينة.

وتم تعليق أكثر من 80 خطا من خطوط الحافلات، وتم تحويل مسار أكثر من 100 خط مؤقتا، بالإضافة إلى التعليق المؤقت لخدمة مترو الأنفاق.

كما ألغى مطار تشنغتشو 260 رحلة جوية من المدينة وإليها، وأوقفت سلطات السكك الحديدية المحلية بعض القطارات، أو أجلتها.

ونتيجة لتضرر العديد من التجمعات السكنية في المدينة بالعواصف الممطرة، فقد توقفت خدمة توصيل والكهرباء إلى التجمعات السكنية.

وعلق الرئيس الصيني شي جين بينغ على الأحداث، قائلاً “إن وضع السيطرة على الفيضانات شديد للغاية، وأنه وصل إلى مرحلة حرجة”.

السلطات على مختلف المستويات بضرورة إعطاء الأولوية القصوى لضمان سلامة أرواح الشعب وممتلكاته وتنفيذ تدابير الوقاية من الفيضانات والإغاثة من الكوارث بشكل دقيق وصارم.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *