• July 31, 2021 8:41 am

حركة التوحيد الاسلامي

حركة اسلامية هويتها الاعتدال

مئات المستوطنين يقتحمون الأقصى واعتداءات على المرابطين فيه

Jul 18, 2021

اقتحم مئات المستوطنين، صباح الأحد، باحات المسجد الأقصى، بمناسبة ما يسمى ذكرى “خراب الهيكل” بحماية من قوات الاحتلال، التي اعتدت على المصلين داخل المصلى القبلي، ويأتي ذلك بعد ساعات من مسيرة للمستوطنين حول أسوار القدس القديمة والاحتشاد قبالة باب الأسباط.

وأفاد شهود عيان ان قوات الاحتلال اقتحمت باحات المسجد، وأطلقت الرصاص المطاطي تجاه بعض المصلين، قبل أن تقدم على الاعتداء عليهم وتقوم بإخلاء المسجد من المصلين والمرابطين بداخله، كما اعتدت على المرابطين في المصلى القبلي وألقت صوبهم قنابل الغاز، ليصاب العديد منهم بحالات الاختناق.

واعتدى عناصر شرطة الاحتلال على عدد من المرابطات اللواتي تواجدن بالمسجد قبيل صلاة الفجر، قبل أن تقدم قوة شرطية على إخلائهن من ساحات المسجد بالكامل إلى خارجه.

ويشهد المسجد ومحيطه حالة من التوتر منذ الليلة الماضية في ظل استعدادات مئات المستوطنين لاقتحامه ضمن ما يسمونه إحياء “خراب الهيكل الأول”.

ومباشرة بعد انتهاء صلاة الفجر اقتحمت قوات الاحتلال معززة بالوحدات الخاصة ساحات الحرم القدسي الشريف، حيث قمعت مسيرة عند قبة الصخرة للفلسطينيين الذين تعالت هتافاتهم “بالروح بالدم نفديك يا أقصى”.

وأفاد شهود عيان، بأن قوات الاحتلال وعند الساعة الخامسة والنصف فجرا اقتحمت بشكل مفاجئ ساحات الحرم من كافة أبواب المسجد الأقصى، فيما اقتحمت بعض القوات الأقصى عن طريق الأسوار، حيث تواجدت بعض العناصر على سقف مصلى باب الرحمة.

وتوافدت أعداد كبيرة من المستوطنين إلى ساحة البراق لتنفيذ اقتحامات جماعية للمسجد الأقصى وساحاته من جهة باب المغاربة بحراسة مشددة لعناصر الوحدات الخاصة في شرطة الاحتلال.

إلى ذلك، دعا ناشطون فلسطينيون لتكثيف الرباط في المسجد الأقصى وإفشال مخطط المستوطنين اقتحامه الواسع، اليوم الأحد، فيما تسمى ذكرى “خراب الهيكل”.

وحاولت أعداد كبيرة من المستوطنين، مساء السبت، اقتحام المسجد الأقصى من جهة باب السلسلة، وتجولوا في طريق المجاهدين بالقرب من باب حطة بالمسجد الأقصى بحماية من قوات الاحتلال مؤدين رقصات بالمكان، واقتحموا منطقة باب القطانين وقاموا باستفزاز الأهالي.

وقبيل مسيرة المستوطنين مساء السبت التي طافت حول أسوار القدس القديمة وحطت في ساحة باب الأسباط، اعتدت قوات الاحتلال على الأهالي في حي المصرارة، وفرضت إغلاقا في شوارع القد ، واندلعت مواجهات في شارع صلاح الدين.

وكانت قوات الاحتلال قد نشرت حواجز معدنية في منطقة باب العامود ضمن الخطوات لتأمين اقتحام المستوطنين.

وأخلت قوات الاحتلال منطقة باب العامود بالكامل ومنع الدخول باتجاه القدس القديمة ونشر الحواجز تزامناً مع مسيرة للمستوطنين في ذكرى ما يسمى “خراب الهيكل”.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *