تمكنت شعبة المعلومات التابعة لقوى الأمن الداخلي من توقيف عميل للكيان الصهيوني في منطقة البقاع الغربي، وذلك بعد أن تبيّن أنه تواصل ونفّذ طلبات العدو وقام بتزويده بالمعلومات المطلوبة.

وفي سياق ملاحقتها لشبكات التعامل مع العدو، توصّلت الشعبة إلى تحديد هويّة شخص قام بالتواصل مع استخبارات هذا العدو، وتمكّنت القوّة الخاصّة التابعة لها بتاريخ 30-6-2021 من توقيفه في منطقة البقاع الغربي.

وذكرت المديرية العامة لقوى الأمـن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة أن العميل يُدعى م. ي. (من مواليد عام 1990، لبناني) اعترف أنّه في مطلع العام 2019، تواصل معه شخص وعرض عليه العمل معه وذلك من خلال جمع المعلومات، إضافة إلى تكليفه بمهام أخرى مقابل مبالغ مالية، فوافق على ذلك.

وأضاف أن مشغّله قام بتدريبه وطلب منه جمع معلومات معيّنة قام بتحديدها له، فنفّذ طلباته وقام بتزويد العدوّ بالمعلومات المطلوبة.

وبحسب المديرية، “اعترف العميل أنّه حاول التواصل مع موقع جيش الاحتلال عبر إرسال بريد إلكتروني طالبًا العمل لصالحهم”.

وتابعت أنه “جرى التأكّد من جميع المعطيات المذكورة أعلاه من خلال أقوال الموقوف وتطابقها مع تحليل مضبوطاته وهواتفه، وأودع القضاء المختص بناءً على إشارته”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *