أكدت حركة “حماس” اليوم الاثنين أن عودة الأمور لما كانت عليه قبل 11 أيار/مايو والبدء بتنفيذ إجراءات كسر الحصار عن قطاع غزة دليل فشل الاحتلال الاسرائيلي في فرض معادلات جديدة على الشعب الفلسطيني.

وقال عبد اللطيف القانوع المتحدث باسم حركة “حماس” إن “إجراءات كسر الحصار والتسهيلات على قطاع غزة ليست منّة من أحد وهي من متطلّبات شعبنا وحقوقه الأساسية”.

وأضاف القانوع “نقدّر الجهود المبذولة من الوسطاء ونأمل مضاعفة الجهد للضغط على الاحتلال لإنهاء الحصار ورفعه كليًا عن أبناء شعبنا في قطاع غزة”، مشددًا على حق الشعب الفلسطيني في كسر الحصار نهائيًا والعيش في حياة عزيزة وكريمة.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *