ثمّن آية الله العظمى سماحة الإمام السيد علي الخامنئي، الرسالة الجماعية التي بعثها حشد غفير من اللاجئين الفلسطينيين في مخيمات سوريا على خلفية حرب الـ 12 يومًا ضد العدو الصهيوني، الذين أثنوا فيها على مواقف سماحته والشعب الإيراني الداعم للقضية الفلسطينية.

وقام مساعد رئيس مكتب الإمام الخامنئي للشؤون الدولية، حجة الإسلام محسن قمي، بتليغ رئيس رابطة الصداقة الفلسطينية الإيرانية، محمد البحيصي، خطيا بشأن رسالة الشكر والثناء لسماحته إلى أبناء الشعب الفلسطيني.

وكتب حجة الإسلام قمي بالمناسبة “إن عملية “سيف القدس” جسدت جزءًا صغيرًا من قوة واقتدار جبهة المقاومة المتعاظم”.

وأضاف “إن الملحمة البطولية التي سطرها الشعب الفلسطيني دفاعًا عن المسجد الأقصى وأراضي القدس الشريف، بلورت هذه المرة من خلال تضافر الجهود بين جميع المناطق الفلسطينية والتنسيق الذي يبعث على الثناء بين فصائل المقاومة، إن عهد هيمنة واستعراض قوة الكيان الصهيوني العنصري قد ولّى وحان وقت القضاء على الغاصبين وتحرير فلسطين والقدس الشريف من دنسهم”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *