خاطب الأمين العام لحركة النجباء في العراق، الشيخ أكرم الكعبي، الاحتلال الأمريكي، مؤكدا أن المقاومة العراقية “لن تتركم وسنقيم عرس النصر على أشلاء جنودكم المحتلين”.

الأمين العام لحركة النجباء وصف طلب وزارة الخارجية الأمريكية من فصائل المقاومة العراقية إيقاف عملياتها ضد المحتلين مقابل توقف الهجمات الامريكية بـ”الوقاحة”، معلنا “بمفهوم المقاومة أن نترككم وشأنكم يعني أن ترحلوا من العراق وتوقفوا تدخلاتكم السافرة والتخريبية في بلادنا لأن أكثر مشاكلنا بسببكم”.

وأشار الشيخ الكعبي إلى احتلال العراق وانتهاك سيادته من قبل الولايات المتحدة، قائلا “كيف نترككم وشأنكم وثأرنا معكم لم ينته وقد قتلتم قادة النصر والتحرير (الشهیدین سلیماني والمهندس) جُبنا ولا زلتم تقتلون المجاهدين الأبطال الذين يحمون العراق ويدافعون عن حدوده”.

واستذكر ما تقوم به واشنطن من سرقة النفط وخيرات العراق، مبينا أن “كل المهندسين والكوادر غير الحزبية في وزارة الكهرباء يعلمون أنكم قد استحوذتم على كل محطات توزيع الكهرباء بعقد فاسد خسر البلد بسببه الكثير”.

وتابع، أنتم تعيقون توزيع الكهرباء في العراق بصورة صحيحة رغم أن انتاج الكهرباء بإمكانه أن يتماشى مع الأزمة ويتطور.

وأشار الكعبي الى الحرب الثقافية على العراق، وقال “كيف نترككم وأنتم تدعمون وتروجون للفكر المنحل والمنحرف في مجتمعنا لتمييع الشباب وضرب القيم العشائرية والعربية الأصيلة وتستهدفون الإسلام”.

وختم بالقول “المقاومة العراقية لن تترككم وستبقى شوكة في عيونكم حتى تحرير آخر شبر من أرض العراق من دنسكم وإقامة عرس النصر والتحرير على أشلاء جنودكم المحتلين”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *