في سياق محاربة احتكار التجار السلع الحيوية والمواد الغذائية وتكديسها في مخازنهم لبيعها بأسعار ترتفع يوماً بعد آخر، خُتم أحد المستودعات في محافظة الشمال ومحطة “جودت” في بدنايل بالشمع الأحمر.

وفي التفاصيل، بناءً على معلومات توافرت لدى شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي حول قيام أشخاص مجهولين بتخزين مادّة المازوت المدعوم داخل أحد المستودعات في محافظة الشمال، من دون ترخيص قانوني، وبيعها في “السوق السوداء”، وبنتيجة الإستقصاءات والتحريّات المكثفة، تمكّنت الشعبة من تحديد موقع المستودع، في محلة العمارة – مفرق برقايل، كذلك حُدّدت هوية مستخدمه، ويدعى: “أ. أ. (من مواليد عام 1988، لبناني)”.

و”بتاريخ 24-6-2021، وبعد عملية رصد ومراقبة دقيقة، نّفذت قوة تابعة للشّعبة عملية مداهمة للمستودع المذكور، حيث تم ضبط خزّان سِعة /40/ ألف ليتر، /4/ خزانات حديد سِعة /15/ برميلًا و/16/ غالون سِعة /10/ ليترات، وبالتحقيق معه، اعترف أنه يستخدم المستودع لتخزين المازوت المدعوم وبيعه في “السوق السوداء” من دون ترخيص قانوني”.

وقد “أجري المقتضى القانوني بحقّه، وخُتِمَ المستودع بالشمع الأحمر، بعد أن ضُبِطت الكميات الموجودة في داخله، وذلك بناءً على إشارة القضاء المختص”.

وفي بدنايل، دهمت قوة من الأمن العام اللبناني غربي بعلبك محطة “جودت”، وختمت عداداتها بالشمع الأحمر، لعدم التزامها بالتسعيرة القانونية والاقفال العشوائي.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *