أشار وزير النفط الإيراني بيجن زنكنه إلى أنَّ إيران تعرّضت لأشد إجراءات الحظر الأميركية في السنوات الثلاث الماضية، مؤكدًا أنَّه على الرغم من تأثُّر صناعة النفط بهذا الحظر، إلا أنّ إنتاج النفط وتصديره مستمر.

وخلال الاجتماع الحادي والثمانين بعد المائة لمنظمة “أوبك”، أوضح زنكنه أنَّ “إيران تعرّضت لأقسى اجراءات الحظر الأميركية في السنوات الثلاث الماضية وعانت صناعة النفط من ذلك أيضًا، لكننا نحن الإيرانيون ما زلنا على قيد الحياة ولن نستسلم للإملاءات”.

وأضاف “كان المبدأ الذهبي لأوبك هو مفتاح النجاح الباهر في السنوات الستين الماضية والذي يقوم على فهم وقبول الحاجة إلى التعاون في أوبك، إلى جانب الاستقرار الاقتصادي والخلافات السياسيّة”.

وزير النفط الإيراني لفت إلى أنَّ سياسة الجمهورية الإسلامية ركّزت دائمًا على تحسين التعاون والتقارب بين أعضاء “أوبك” والتعاون مع المنتجين والمستهلكين.

وذكر أنَّ “أوبك ومن خلال رعاية مبدئها الذهبي لها ماضٍ ذهبي ولم تخدم مصالح أعضائها فحسب، بل اتخذت خطوات مهمة لتحقيق الاستقرار في السوق لكي يجري توظيف الاستثمارات الكافية لانتاج النفط”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *