كشفت برقية سرية مسربة عن حظر على زيارة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان لواشنطن ولقاءاته مع الرئيس الأمريكي جو بايدن.

البرقية الموقعة من قبل الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز أرسلت في 8 نيسان/أبريل الماضي، وتشير الى رسالة كانت قد بعثت بتاريخ 29 آذار/مارس من السفيرة السعودية في واشنطن ريما بنت بندر تتضمّن رفض وزارة الخارجية الأمريكية زيارة ابن سلمان ومقابلة بايدن.

بايدن يرفض استقبال ابن سلمان

وبحسب البرقية، أمر الملك سلمان بتشكيل فريق محترف للاستفادة بشكل عاجل من الاستثمارات السعودية في الولايات المتحدة ومساعدة الأصدقاء والحلفاء للضغط على وزارة الخارجية الأمريكية لإنهاء قيود السفر المفروضة على ابن سلمان.

وطلب الملك سلمان أن يُسمح لولي العهد بزيارة الولايات المتحدة ومقابلة بايدن في أقرب وقت ممكن، أو حثّ الرئيس الأمريكي على زيارة السعودية.

البرقية سُرّبت من قبل مجموعة تطلق على نفسها اسم “مجهر الجزيرة”، فيما قال أحد أعضائها إن المجموعة تمتلك كنزًا دفينًا من الوثائق السعودية السرية.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *