مع صدور جدول أسعار المحروقات بناءً على دولار الـ3900 ووصول سعر صفيحة البنزين إلى حوالي 62 ألف ليرة لبنانية، أفرغت 6 بواخر حمولاتها من المحروقات ليلا لتباشر الصهاريج توزيع البنزين والمازوت على محطات الوقود.

وسُجل ارتفاع في سعر صفيحة البنزين 95 أوكتان 15900 ليرة و98 أوكتان 16300 ليرة والمازوت 12800 ليرة والغاز 9200 ليرة، لتصبح الأسعار على الشكل الآتي:

بنزين 95 أوكتان: 61100 ليرة.
بنزين 98 أوكتان: 62900 ليرة.
المازوت: 46100 ليرة.
الغاز: 37600

من جهته، أكد ممثل موزعي المحروقات فادي أبو شقرا أن “البواخر بدأت بتفريغ حمولاتها من المحروقات ليلا، وستباشر الصهاريج توزيع البنزين والمازوت على محطات الوقود”.

وتمنى أبو شقرا في حديث صحافي على المواطنين “الهدوء”، مطمئنًا إلى أن هناك “6 بواخر قبالة الشواطئ بدأت بتفريغ المحروقات تباعا”.

كما أكد عضو نقابة أصحاب المحطات جورج البراكس “أننا سنشهد حلحلة مع صدور جدول الأسعار الجديد خلال الأيام المقبلة”، مضيفا أن “آلية الـ 3900 ليست الحلّ الكامل للأزمة”.

وقال البراكس في حديث إذاعي إن “الأمور مرتبطة بطريقة تعاطي الدولة فالمشكلة الأساس بالتهريب، وعدم الحصول على المواد لأن قسمًا من كميات السوق لا يصل إلى المحطات”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *