نظم أطفال مدينة ضحيان بمديرية مجز في محافظة صعدة اليمنية مسيرة تنديداً بتواطؤ الأمم المتحدة ومشاركتها في قتل أطفال اليمن.

وفي المسيرة التي تمركزت في مسرح جريمة طلاب حافلة ضحيان، ردد المشاركون هتافات استنكرت انحياز الأمم المتحدة إلى صف تحالف العدوان وانقلابها على شعاراتها الإنسانية.

واستنكر البيان القرار الأممي معتبراً ذلك انتهاكاً للقانون الدولي والإنساني وفضيحة وقعت فيها الأمم المتحدة.

وأكد أن تحالف العدوان الأمريكي السعودي استباح دماء وأشلاء أطفال اليمن وشردهم منذ أكثر من ست سنوات بالتواطؤ مع الأمم المتحدة.

وأشار البيان إلى أن جريمة حافلة الطلاب في ضحيان وغيرها من الجرائم لن تذهب هدراً، داعياً أحرار العالم لفضح الأمم المتحدة ومواقفها المخزية تجاه الإنسانية في اليمن والعالم.

وثمّن البيان تضحيات أبطال الجيش واللجان الشعبية في الجبهات دفاعا عن الوطن، داعياً أحرار العالم للقيام بدورهم في الوقوف إلى جانب اليمن لرفع الحصار وإيقاف العدوان.

وكانت قوى العدوان السعودي الأمريكي استهدفت في 9 آب/أغسطس 2018 حافلة لأطفال يمنيينبغارة جوية، ما أدى لاستشهاد 26 طفلًا وإصابة 19 آخرين في سوق ضحيان المزدحم في شمال اليمن.

وقالت منظمة “هيومن رايتس ووتش” وقتها إن هذه الغارة الجوية ترقى إلى جريمة الحرب، وطالبت الدول بتجميد مبيعات الأسلحة إلى السعودية فورًا.

أطفال ضحيان اليمنية: الأمم المتحدة تشارك بقتلنا

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *