تمكنت شعبة المعلومات التابعة لقوى الأمن الداخلي من توقيف شبكة تبيع كميات ضخمة من البنزين والمازوت في السوق السوداء أو تهريبها إلى الأراضي السورية ضمن محافظة الشمال.

دوريات الشعبة نفذت كمينًا محكمًا في بلدة شدرا العكارية، نتج عنه توقيف آلية “فان” بداخلها خزان مازوت سِعته 1000 ليتر، وعلى متنه كلٌّ من اللبنانيَّين خ. و. (مواليد عام 1983) وج. ر. (مواليد عام 1979).

واعترف الموقوفان بما نسب إليهما لجهة تهريب المازوت المدعوم وبيعه في السوق السوداء توخّيًا للرّبح، والاستحصال عليه من أحد المستودعات في عيدمون.

كما قامت دوريات الشّعبة بمداهمة المستودعات المذكورة وضبطت بداخلها 7 خزّانات كبيرة الحجم، وصهريجَين يحتويان على 106,140 ليتر مازوت، و19,025 ليترًا من مادة البنزين، جرى ضبطها.

واعترف مالك المستودع المدعو ع.ع. (مواليد عام 1971 لبناني)، أنه يقوم بتخزين مادتَي البنزين والمازوت بطريقة غير قانونية ليبيعها لاحقًا في السوق السوداء.

وقد أجري المقتضى القانوني بحقهم، وجرى حجز “الفان” وضبط كميات المحروقات، بناءً على إشارة القضاء المختص، فيما العمل جارٍ لتوقيف باقي المتورطين.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *