قال المسؤول السابق في الشاباك عادي كرمي إن حركة “حماس” تخطط للدخول الى المستوطنات في عملية من تحت الأرض، وأضاف “خططهم ستكون الدخول مع مئات المقاتلين من تحت الأرض، الدخول الى المستوطنات وستحاول أخذ “رهائن”.. إنها حرب طويلة الأمد”.

وخلال مقابلة مع الإذاعة الإسرائيلية “103 إف إم”، رأى كرمي أن “القيادة الإسرائيلية يجب أن تُغيّر طابع تفكيرها بخصوص الصراع مع “حماس””، وتابع “يجب استبدال القرص، من المستحيل أن نقول “سنقوم بعملية عسكرية، نحقق إنجازات سياسية ونصنع “السلام”. هم يسمون ذلك “هدنة”. لا يمكن لزعيم اسرائيلي استخدام هذا التعبير. معنى هذا المصطلح وقف إطلاق نار من أجل التسلح والانتظام الى حين اختيار التوقيت الصحيح لمهاجمة “العدو”.. يجب فهم تفكيرهم، يجب أن نكون أقوياء وحازمين إزاءهم”، على حدّ تعبيره.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *