بدأ مسؤولون في إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن وأعضاء في مجلس الشيوخ الأمريكي جولتهم في الشرق الأوسط، في محاولة لتهدئة القلق المتزايد لدى الخليجيين بشأن إعادة التّواصل الأمريكي-الإيراني.

هذه الجولات تأتي في الوقت الذي تعقد فيه أميركا وإيران، من خلال وسطاء في فيينا، العودة إلى الإتّفاق النّووي، والذي تخلّى عنه الرئيس الأمريكي السّابق دونالد ترامب قبل ثلاث سنوات.

وفي هذا السياق، قال السيناتور الديمقراطي، كريس كونز من أبو ظبي “إنّه يأمل في تهدئة مخاوف الإمارات “المفهومة والمشروعة” بشأن العودة إلى الصّفقة التّاريخية ولخلق “مشاركة أوسع” مع الشركاء الخليجيين.

وتشمل الجّولة عدد من العواصم العربية حيث سيزور وفد يضمّ منسّق مجلس الأمن القومي للشّرق الأوسط وشمال إفريقيا، بريت ماكغورك، ومستشار وزارة الخارجية الأمريكية، ديريك شوليت، وآخرين كلًّا من أبو ظبي والرياض وعمّان والقاهرة، هذا الأسبوع.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *