اتهمت منظمة ​هيومن رايتس ووتش​ ​الدويلة العبريةاليوم​، بانتهاج سياسات تمييز عنصري واضطهاد في معاملة ​الفلسطينيين​، والأقلية العربية في “إسرائيل”، ترقى إلى حد الجرائم ضد الإنسانية، بحسب ما أفادت وكالة “​رويترز​”.

ونشرت المنظمة التي مقرها ​نيويورك​ تقريرا من 213 صفحة، أكدت انه “لا يقارن بين إسرائيل و​جنوب إفريقيا​ إبان فترة الفصل العنصري، لكنه يقيم إجراءات وسياسات بعينها لتحديد ما إذا كانت تمثل تمييزا عنصريا كما يعرفه القانون الدولي”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.