رأى الكاتب في موقع “ذا هيل” سايمون هندرسون أن احتمالات التوصل إلى اتفاق مع إيران تتعزز تزامنًا مع نشوء صراع دبلوماسي مع “إسرائيل”، مضيفًا أن التداعيات المحتملة على استقرار الشرق الأوسط تبقى موضع نقاش.

وأشار الكاتب إلى ما نشرته صحيفة “وول ستريت جورنال” عن أن إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن قد ألمحت إلى استعدادها تخفيف العقوبات على إيران، بما في ذلك العقوبات على قطاع النفط والقطاع المصرفي، ثمّ قال إن “هكذا سيناريو لا يبدو جيداً في نظر “إسرائيل”، لافتًا إلى الزيارة التي سيقوم بها وفد إسرائيلي إلى الولايات المتحدة الأسبوع القادم والذي يشمل مستشار الامن القومي ورئيس هيئة اركان الجيش ومدير الاستخبارات العسكرية ومدير جهاز الموساد، مؤكدا أن هذا الوفد سيطلب إيضاحات من المفاوض الأميركي “روب مالي” وفريقه حول المحادثات الجارية مع إيران.

ووفق الكاتب، أصبح ولي العهد السعودي محمد بن سلمان يدرك انه يجب التعاطي مع إدارة بايدن بطريقة مختلفة مقارنة مع الطريقة التي اتبعت مع إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب، إذ كانت هناك علاقة غير رسمية بين ابن سلمان وصهر ترامب جاريد كوشنير.

وتوقّف الكاتب عند ما قالته إيران عن أنها ستقوم بتخصيب اليورانيوم إلى نسبة ٦٠٪، وقال إن استخدامها مبنى غير محصّن من الهجوم الجوي يعطي شيئًا من المصداقية لما تقوله طهران عن أن رفع نسبة التخصيب هو لأغراض سلمية وليس من أجل إنتاج القنبلة.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.