طالبت روسيا رسميًا عشرة موظفين في السفارة الأمريكية في موسكو بمغادرة أراضي البلاد قبل 22 أيار/مايو، وذلك ردًا على إجراء مماثل تبنّته الولايات المتّحدة مؤخّراً.

وأكّدت وزارة الخارجية الروسية أنّها سلَّمت إلى نائب رئيس البعثة الأمريكية بارت غورمان خلال استدعائه إلى الوزارة اليوم مذكرةً تنصُّ على إعلان الموظفين العشرة المذكورين في سفارة واشنطن “شخصيات غير مرغوب فيها”.

وأشارت الوزارة إلى أنَّ هذا الإجراء يمثّل ردًا بالمثل على “الخطوات الأمريكية العدائية بحقّ عدد من موظفي السفارة الروسية في واشنطن والقنصلية العامّة الروسية في نيويورك تمّ إعلانهم شخصيات غير مرغوب فيها بشكلٍ غير مبرر”.

كما أوضحت أنَّ هناك خطواتٍ جديدةٍ ستأتي قريبًا ضمن إطار “مجموعة إجراءات الرّد على الموجة الأخيرة من العقوبات الأمريكية غير القانونية” والتي أعلنتها الخارجية في 16 نيسان/أبريل”.

وفرضت أميركا الخميس الماضي عقوباتٍ جديدة على روسيا طالت 32 كيانًا وشخصية روسية. كما حظرت على شركاتها المباشرة شراء سندات الدين الروسية الصادرة عن البنك المركزي، أو صندوق الثروة الوطني، أو وزارة المالية الروسية.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.