أكّد وزير الصحة الإيراني “سعيد نمكي” أنَّ إيران ستكون من أفضل الدول في مجال إنتاج لقاحات كورونا بالعالم خلال الأشهر القادمة.

ورأى نمكي أنَّ الحظر الجائر أصبح فرصةً لإيران، موضحاً أنّ “الكرامة الوطنية هي في الإنتاج الوطني وقد تمّ التأكيد مرات عديدة على أنّنا يجب أن نعتمد على الإنتاج المحلّي وقدراته”.

وأعلن عن المزيد من الحقن الجماعية للقاحات المحلية في الأسبوع الثاني من شهر أيار/مايو القادم، مشيرًا إلى أنَّ لقاح “كوو إيران بركت”سيدخل قريباً المرحلة الثالثة من اختباره البشري.

وقال نمكي إنَّ إنتاج لقاحاتٍ محليةٍ أخرى مثل باستور ورازي وفخرا يمرّ بالمرحلة التنفیذیة من اختباره البشري.

وتابع “بعض الدول كانت مسؤولة عن توصيل اللقاحات والسؤال هو لماذا يجب أن تتلقّى سبع دول 85% من لقاح العالم في حين أنّ بعض الدول لم تتلقّ حتى جرعة واحدة من اللقاح”.

ولفت إلى أنَّ إيران اشترت 16 مليونا و 700 ألف جرعة من لقاح كورونا وفق آلية “كوفاكس” وكان من المفترض تسليمها اللقاحات في آذار/مارس 2020 ، لكن استُلمت في شهر نيسان/أبريل الجاري.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.