ردًا على تصعيد العدوان وحصاره الظالم، أعلنت القوات المسلحة اليمنية تنفيذ عملية الثلاثين من شعبان في العمق السعودي.

المتحدث باسم القوات المسلّحة اليمنية العميد يحيى سريع أكد أنن القوةِ الصاروخيةِ وسلاحِ الجوِ المسيرِ نفّذت عمليةً هجوميةً مشتركةً (عملية الثلاثين من شعبان) بسبع عشرة طائرة مسيّرة وصاروخا باليستيا استهدفت العمق السعودي، وكانت على النحو الآتي:

استهدافُ مصافيْ شركةِ أرامكو في منطقتي جدةَ والجبيلِ بعشرِ طائراتٍ مسيرةٍ نوع صماد3.

استهدافُ مواقعَ عسكريةٍ حساسةٍ في منطقتي خميسِ مشيطْ وجيزانَ بخمسِ طائراتٍ مسيرةٍ نوع قاصف 2K وصاروخينِ بالستيينِ نوع بدر1.

وقد استمرت العمليةُ من مساءِ أمسِ وحتى فجر اليوم هذا الاثنين محقّقة أهدافَها بنجاحٍ.

وشدّدت القواتُ المسلحةُ على أن عملياتِها مستمرةٌ ومتصاعدةٌ طالما استمرَّ العُدوانُ والحصارُ على بلدِنا.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.