أظهر استطلاع رأي أجراه موقعا “اي 24 نيوز” و”يسرائيل هيوم” حول انتخابات الكنيست الاسرائيلي المرتقبة في 23 آذار/مارس الحالي، أن كلا المعسكرين سيحصلان على 60 مقعدًا، وذلك على افتراض ان “يمينا” انضم الى ائتلاف يرأسه رئيس حكومة العدو بنيامين نتنياهو.

وأظهر الاستطلاع أن “الليكود” برئاسة نتنياهو سيحصل على 29 مقعدًا، في حين يحصل حزب “يش عتيد” (هناك مستقبل) برئاسة يائير لابيد على 18 مقعدا”، مضيفا أن “تحالفي “يمينا” برئاسة نفتالي بينيت و”تكفا حداشا” (أمل جديد) برئاسة غدعون ساعر يحصل كل واحد منهما على 10 مقاعد”.

وبحسب الاستطلاع، سيحصل حزب “شاس” المتشدد على 9 مقاعد، في حين سيحصل “يهدوت هتوراة” على 7 مقاعد، أما “القائمة المشتركة” فسيرتفع عدد مقاعدها إلى 10 في حين سيعزز “إسرائيل بيتنو” (إسرائيل بيتنا) وجوده بـ 8 مقاعد”.

وذكر الاستطلاع أن “كلا من حزب “العمل” و”ميرتس” وكتلة “الصهيونية الدينية” سيحصل على 5 مقاعد لكل واحد منهما، بينما سيحصل “كحول لفان” (أزرق أبيض) برئاسة بيني غانتس على 4 مقاعد ليكون قريبا جدا من نسبة الحسم”، مشيرا إلى أن “القائمة الموحدة برئاسة منصور عباس والحزب الاقتصادي برئاسة يارون زليخا لن يجتازا نسبة الحسم”.

وحول الشخصية التي يراها الناخبون الاكثر ملاءمة لتولي منصب رئاسة الحكومة، أكد الاستطلاع أن “نتنياهو سيحصل على النسبة الاعلى 36%، ويائير لابيد على 20%”.

وفيما يتعلق بتقديرات الجمهور بشأن النتائج، تبين أن 42% منهم يعتقدون ان نتنياهو هو من سيرأس الحكومة القادمة، و31% يرون انه سيتم الذهاب لانتخابات اضافية، 12% اعتبروا انه سيتم اقامة حكومة ليست برئاسة نتنياهو.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *