كشف موقع “واي نت” العبري أن رئيس الوزراء العدو، بنيامين نتنياهو، كان سيتوجه منذ أيام إلى الإمارات عبر طائرة فاخرة مرسلة له من العائلة المالكة في أبو ظبي.

ووفقا للموقع فإن رحلات نتنياهو تتم بشكل عام من قبل الطيارين الإسرائيليين فقط، ويخضعون لاستجواب أمني من قبل كبار ضباط الشاباك، والموساد، مشيرًا إلى أن الطائرات التي يتنقل بها نتنياهو بالعادة أو أي رئيس وزراء إسرائيلي تكون مثبتة بنظام “درع السماء” للحماية من أي صواريخ مضادة.

وكان من المفترض أن تحضر الطائرة الفاخرة، وهي من طراز إمبراير لاينيج 1000، وهي تعود للعائلة المالكة في أبو ظبي، وكانت قد هبطت يوم الأربعاء الماضي في مطار عمان الدولي، وبعد انتظار ساعات عادت إلى أبو ظبي الخميس، بعد وقت قصير من إعلان إلغاء رحلة نتنياهو بسبب خلافات مع الأردن.

وهذه الطائرات يتم تأجيرها لكبار الشخصيات ورجال الأعمال والموظفين الحكوميين العاملين في صناعة النفط والغاز.

وكان نتنياهو سيطير إلى مطار عمان بطائرة هليكوبتر عسكرية، ومن ثم تقلع من هناك في أول زيارة رسمية إلى الإمارات.

ورفض مكتب نتنياهو الرد على التقرير، مكتفيًا بالقول إن “رئيس الوزراء في كثير من الأحيان يطير بطائرات مختلفة، وإلى مناطق مختلفة”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *