تحاول السلطات السعودية استحداث طرق جديدة لتنفيذ وحشيتها بحق المعتقلين السياسيين في سجونها، وذلك في مخالفة واضح للقوانين والتشريعات المنادية باحترام حقوق الإنسان.

وفي هذا السياق، قامت المديرية العامة للسجون السعودية بزج المعتقلين الجنائيين المجرمين والمعتقلين المرضى النفسيين مع المعتقلين السياسيين في الأقسام نفسها في سجون المملكة، معتبرين ذلك أسلوب عقابي جديد.

ونشر حساب “معتقلي الرأي” على “تويتر” تغريدة جاء فيها: “إن سبب إضراب أعضاء حسم وآخرين عن الطعام منذ 7 آذار/مارس هو قيام إدارة السجن بإدخال عدد من المعتقلين المجرمين ممن لديهم أمراض نفسية معهم في نفس الجناح”.

وأضاف الحساب أن “المجرمين يقومون بالاعتداء بالضرب على مسنين ومرضى من المعتقلين السياسيين”.

وبدأ أكثر من 30 معتقلاً داخل سجن الحائر، من بينهم الناشط الحقوقي السعودي محمد القحطاني، بإضراب مفتوح عن الطعام احتجاجًا على سوء أوضاعهما المعيشية والإنسانية.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *