نفّذ سلاح الجو المسير اليمني، اليوم الجمعة، هجومًا جويًا جديدًا بعد ساعات من الهجوم السابق، مستهدفًا عددًا من النقاط الهامة والحساسة في قاعدة الملك خالد الجوية بخميس مشيط.

وأعلن المتحدث باسم القوات المسلحة العميد يحيى سريع أن الهجوم تمّ بخمس طائرات مسيرة نوع قاصف 2k، طال أهدافًا هامة وحساسة في القاعدة الجوية، مؤكدًا أن الإصابة كانت دقيقة.

وأشار العميد سريع إلى أن هذا الاستهداف يأتي في سياق الرد المشروع على التصعيد الجوي الكبير لقوى العدوان وحصاره الشامل على اليمن.

وكان سلاح الجو اليمني قد استهدف فجر اليوم مواقع هامة في قاعدة “الملك خالد” الجوية ومطار أبها الدولي بثلاث طائرات مسيّرة نوع صماد3 وقاصف 2k، محققاً إصابات دقيقة.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *