أدّى حوالي 15 ألف مصلٍ صلاة الجمعة، في باحات المسجد الأقصى المبارك، بعد إغلاق استمر على مدار 42 يومًا، فرضته سلطات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة القدس المحتلة، لمواجهة فيروس “كورونا”.

وأفاد بيان صادر عن دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس المحتلة، بأن عدد المصلين بلغ حوالي 15 ألفا، موزعين في رحاب المسجد الأقصى على مساحة 144 دونما.

وأشار البيان إلى أن “أبناء شعبنا توافدوا منذ ساعات الصباح، من مختلف بلدات القدس وأراضي الـ48، إلى مصليات وباحات الأقصى لأداء صلاة الجمعة، رغم التضييقات والتقييدات التي يفرضها الاحتلال على الحواجز وأبواب الأقصى”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.