صوّت مجلس الشيوخ الأمريكي مساء الثلاثاء، بالإجماع لصالح تأجيل محاكمة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، بشأن دوره في أعمال الشغب الدامية في مبنى الكابيتول، حتى يوم 9 شباط/فبراير.

وكان مجلس الشيوخ الأمريكي قد تسلّم مساء يوم الاثنين، التشريع الخاص بعزل ترامب، في سياق قضية اتهامه بالتحريض على التمرد.

ويتطلّب نجاح عملية عزل ترامب دعمًا من قبل ثلثيْ أعضاء مجلس الشيوخ المكون من 100 سيناتور سيلعبون دور المحلفين خلال جلسات المحاكمة.

وصوّت معظم أعضاء مجلس النواب الأمريكي، يوم 13 كانون الثاني/يناير 2021، من بينهم 10 مشرعين جمهوريين، لصالح إقرار تشريع ينص على مساءلة ترامب، بتهمة التحريض على التمرد في أعقاب حادث اقتحام الكونغرس من قبل أنصاره يوم 6 كانون الثاني/يناير في موجة اضطرابات أسفرت عن مقتل 5 أشخاص.

وبالتالي أصبح ترامب، الذي ترك منصبه يوم 20 كانون الثاني/يناير مع بدء ولاية خلفه الديمقراطي جو بايدن أول رئيس في تاريخ الولايات المتحدة يواجه المساءلة مرتيْن.

ويرى الرئيس الأمريكي جو بايدن أنه لن تكون هناك أصوات كافية لإدانة سلفه دونالد ترامب في محاكمته بمجلس الشيوخ في إطار مساءلته.

وشكّك بايدن في أن يصوت لإدانة ترامب 17 عضوا جمهوريا بمجلس الشيوخ، وهو العدد اللازم لهذه الخطوة إذا صوت جميع الديمقراطيين الخمسين لصالح الإدانة.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *