أعلن وزير المالية في حكومة تصريف الأعمال غازي وزني بعد لقائه رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في القصر الجمهوري في بعبدا أنه “تقرر استنادًا إلى قانون مجلس النواب وقرارات الحكومة، التواصل مع شركة “الفاريس اند مارسال” لمتابعة التدقيق الجنائي المالي لحسابات مصرف لبنان والوزارات والمصالح المستقلة والصناديق والمؤسسات العامة”.

وطمأن وزني اللبنانيين أنه لا خوف في موضوع الأجور، مضيفًا: بدأنا بدفع الرواتب للقطاع العام وقبل نهاية الأسبوع من المتوقّع أن يتسلم الموظفون أجورهم.

وكان رئيس الجمهورية ​قد عقد اجتماعًا​ خصّصه للبحث في مسار التدقيق الجنائي.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *