أمر وزير الحرب الأميركي بالوكالة كريستوفر ميللر، وقف التعاون على مستوى البنتاغون مع الفريق الانتقالي للرئيس المنتخب جو بايدن.

ونقل موقع “أكسيوس” الأميركي عن مسؤولين كبار أن ميلر وجه أمراً للمسؤولين في مقر وزارة الحرب بإلغاء الاجتماعات الانتقالية المقررة.

وفي هذا الصدد، قال مسؤول كبير بوزارة الحرب الأميركية: “كان لدينا أقل من عشرين اجتماعاً متبقياً في الجدول الزمني اليوم والأسبوع المقبل، وموظفي وزارة (الحرب) الذين يشاركون في الاجتماعات لديهم انشغالات أخرى”.

وكانت وكالة “أسوشييتد برس” أشارت في تقرير لها إلى أن تعيين موالين للرئيس ترامب في وزارة الحرب قد يلحق “مزيداً من الضرر بآفاق انتقال سلس” للسلطة، بعد رفض ترامب الاعتراف بهزيمته في الانتخابات.

وكان ترامب أقال وزير الحرب مارك إسبر من منصبه، وعيّن مكانه كريستوفر ميلر، قائماً بأعمال وزير الحرب بأثر فوري، وهو مدير المركز الوطني لـ “مكافحة الإرهاب”.

إلى ذلك، كشفت شبكة “سي. أن. أن” الأميركيّة الأربعاء أن ترامب أبلغ بعض مستشاريه بنيته رفض مغادرة البيت الأبيض في يوم تنصيب بايدن في 20 كانون الثاني/يناير 2021.

ونقلت عن مسؤولين أميركيين، تأكيدهم أن ترامب “يميل أكثر فأكثر إلى إنكار هزيمته أمام بايدن في الانتخابات”، حتى بعد مصادقة المجمع الانتخابي على فوز المرشح الديموقراطي في انتخابات 3 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.