أشار رئيس لجنة الصحة النيابية النائب عاصم عراجي إلى ارتفاع أرقام إصابات كورونا، وذكر أن أعداد أمس (الأربعاء) تؤشر إلى بداية زيادة الإصابات خلال أواخر شهر كانون الأول وكانون الثاني.

ورأى عراجي في مؤتمر صحفي أن هذه الزيادات ستمتد حتى شهر شباط المقبل.

كما أشار إلى إحصاء أجراه عن عدد الوفيات، قائلاً “منذ 11 تشرين الثاني الماضي وحتى 11 كانون الأول وصل عدد الوفيات إلى 433 حالة وفاة خلال شهر واحد، أي ثلث حالات الوفاة تقريبًا التي سجلت منذ آذار الماضي حتى 11 كانون الأول وهذا مؤشر غير جيد”.

وأضاف “نسبة الفحوصات الايجابية قد انخفضت بالنسبة لعدد الاصابات والتي كانت 15 في المئة وأصبحت 13 في المئة”، متوقعاً زيادة أعداد الاصابات خلال الفترة المتبقية من شهر كانون الأول وفي الشهرين المقبلين.

وعن الأسباب يجيب عراجي “الناس غير ملتزمة بالاجراءات الوقائية، في ظل معاودة افتتاح البلاد وتخفيف الاجراءات، بالإضافة إلى أنه خلال الأشهر الثلاثة القادمة، عادة في تاريخ الفيروسات ترتفع الأصابات بالانفلونزا AوBو H1N1 يضاف إليها فيروس كورونا، من هنا يصبح الخوف كبيرًا من أن تكون هناك إصابات خطرة تستلزم الدخول الى أقسام العناية الفائقة”.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *