ذكرت وكالة الأنباء السعودية أن مقاتلات القوات الجوية السعودية رافقت الخميس قاذفتين أمريكيتين من نوع “بي-52” أثناء عبورهما أجواء المملكة، دون أن يتضح هدف تحليق الأخيرتيْن، وما اذا كان التحليق على ارتباط بالتأهب الأمريكي خوفًا من ردّ إيران على اغتيال العالم النووي محسن فخري زاده.

وأشارت الوكالة إلى أن الرياض تعمل مع شركائها الدوليين بشكل دائم على تحسين العمل التوافقي فيما بينهم.

وقال قائد القيادة المركزية الأمريكية الجنرال فرانك ماكنزي إن “القدرة على التحليق بالقاذفات الاستراتيجية، ودمجها سريعًا مع عدد من الشركاء الإقليميين يبرهن على علاقات العمل الوثيقة مع شركائنا، والتزامنا المشترك تجاه الأمن والاستقرار الإقليميين”.

وقالت القيادة المركزية للجيش الأمريكي في بيان لها إن القاذفتين الثقيلتين اللتيْن يُطلق عليهما اسم “ستراتوفورترس” ويمكنهما حمل أسلحة نووية أقلعتا من قاعدة باركسديل الجوية في لويزيانا.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *