شدد الرئيس الإيراني الشيخ حسن روحاني على ضرورة إعادة إنتاج النفط إلى ما كان عليه سابقا من أجل تصديره، معلناً استعداد إيران لزيادة الانتاج على وجه السرعة اعتماداً على تجاربها القيمة في هذا المجال.

روحاني وخلال اجتماع لجنة التنسيق الاقتصادي، اليوم الأحد، قال “إن إنتاج وبيع النفط واجه بعض القيود بفعل الحظر، إلا أن إيران تمكنت من بلوغ بيع النفط مليوني برميل بعد دخول الاتفاق النووي حيز التنفيذ وإزالة العقوبات، فيما الآن وبفضل الاليات العملياتية والتجارب القمية التي تتمتع بها البلاد فهي مستعدة لزياد انتاج النفط على وجه السرعة”.

ورأى روحاني أن الحرب الاقتصادية التي شنتها أمريكا وضعت الكثير من العقبات أمام صادرات إيران من النفط والبتروكيماويات، إلا أن “أوهام “ترامب” بتصفير صادرات إيران من النفط لم تتحقق إطلاقا، بل أن الأخير سيلملم أوهامه ويغادر البيت الأبيض.

وفي سياق آخر، أشار الرئيس الإيراني إلی الضغوطات الناجمة عن تفشي كورونا، موضحاً أن الحكومة ستبذل جهودها على أساس توجيهات الإمام الخامنئي لمعالجة هذه المشاكل خاصة بالنسبة للطبقات ذات الدخل المحدود في المجتمع حيث جعلت مساعدة هولاء الاشخاص أحد اهم استراتيجياتها في المرحلة الراهنة.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *