اعتقلت قوات الاحتلال “الإسرائيلي”، اليوم الإثنين، 12 فلسطينياً من الضفة الغربية، غالبيتهم أسرى سابقون، ورافق ذلك مواجهات وإصابات، وعمليات تخريب في المنازل.

نادي الأسير الفلسطيني أعلن أن أربعة مواطنين جرى اعتقالهم من مخيم الدهيشة في بيت لحم وهم: شهاب مزهر، ومحمد أبو عكر وهو نجل الأسير نضال أبو عكر، وهما أسيران سابقان، علماً أن محمد خاض إضرابًا مفتوحًا عن الطعام العام الماضي استمر أكثر من شهر ضد اعتقاله الإداري، كما اعتقل الاحتلال الشقيقين محمد ونعيم رأفت أبو عكر.

ومن بلدتي كفر ثلث وعزون في قلقيلية اعتقل الاحتلال كلًّا من: عادل سميح شواهنة (21 عامًا)، ومراد عنان شواهنة (19 عامًا)، والفتى عبد الرازق عماد سويدان (17 عامًا).

فيما جرى اعتقال لمواطنين من مخيم قلنديا الذي شهد مواجهات عنيفة، وإصابات خلال عملية اعتقالهما وهما الشقيقان معاذ ومحمد خالد حمد وهما أبنا الشهيد خالد حمد.

ويُضاف إلى المعتقلين الأسير السابق محمد بصة من بلدة العيزرية في القدس، وإياد رشيد من مدينة يطا في الخليل.

يُشار إلى أن قوات الاحتلال أعادت اعتقال الأسير أسامة الرجبي من القدس، فور الإفراج عنه من سجن “النقب الصحراوي” صباحًا، بعد أن أمضى في سجون الاحتلال 5 سنوات، علماً أن سلطات الاحتلال تتعمد إعادة اعتقال الأسرى المقدسيين عقب الإفراج عنهم، لسرقة فرحتهم بالحرّية.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *