أسدلت الكويت الستار على الانتخابات النيابية أو ما يُعرف بـ”انتخابات مجلس الأمة 2020″، حيث نشرت وكالة الأنباء الكويتية الرسمية أسماء الفائزين وعددهم 50 عضوا، توزعوا على دوائر خمس ونجح عشرة نواب في كل دائرة.

ولفتت وسائل إعلام كويتية إلى أن نسبة التغيير في البرلمان الجديد بلغت 62% في حين بلغت نسبة المشاركة في الانتخابات 60%، والتي أبرزت ظاهرة لافتة تمثلت في غياب الوجوه النسائية، بعد أن خسرت النائبة صفاء الهاشم مقعدها الذي حافظت عليه لأكثر من دورة برلمانية.

وفي إجراء روتيني، أصدر أمير الكويت نواف الأحمد الجابر الصباح، اليوم الأحد، أمراً بقبول استقالة رئيس مجلس الوزراء ووزراء حكومته، وذلك في أعقاب إعلان نتائج الانتخابات البرلمانية في البلاد.

ونص القرار الأميري على أنه “تقبل استقالة صباح الخالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء والوزراء ويستمر كل منهم في تصريف العاجل من شؤون منصبه لحين تشكيل الوزارة الجديدة”.

كما أصدر مرسوما بدعوة مجلس الأمة للانعقاد للدور العادي الأول من الفصل التشريعي السادس عشر يوم 15 كانون الأول 2020.

By AS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *